ترددات الإذاعة
المنطقة الوسطى95.3 MHZ
المنطقة الساحلية101.8 MHZ
الجنوبية و الشمالية92.3 MHZ
ترددات التلفزيون
Nilesat
H 11334 Vertical

إذاعة شام إف إم

خبر عاجل

ما هي قائمة المسلسلات التي يخبئها رمضان 2020؟
ما هي قائمة المسلسلات التي يخبئها رمضان 2020؟

 

 شام إف إم - لين حمدان

من العادات المنتشرة عند السوريين في رمضان، وخصوصاً السيدات، تحضير القوائم.. قائمة الطلبات، قائمة البهارات وبالطبع قائمة المسلسلات.

فئة من المتابعين لا بأس فيها تدخل الشهر الكريم مع ورقة تتألف من ثلاث خانات، اسم المسلسل، المحطة التي ستعرضه وتوقيت عرضه.. وبذلك يتم التنقل بين المحطات بحركات تلقائية لمعرفتهم مسبقاً على أي تردد يرسون.

في السنين الماضية كانت القوائم ممتلئة بالأعمال السورية والمشتركة والقليل من العربية، بحيث يفرضها "اسم" نجم معين.

أما اليوم القوائم تقلصت حتى أصبحت محدودة ومقتصرة على خيارات لا تُنبئ بالكثير من المتعة.

بالنسبة للأعمال السورية الخالصة، أصدرت لجنة صناعة السينما والتلفزيون بيان صادر عن رئاسة الوزراء يسمح لخمسة أعمال باستكمال تصويرها بشرط الالتزام بعدد من الاجراءات الصحية أثناء عملية التصوير والأعمال هي شارع شيكاغو، مقابلة مع السيد آدم، بورتريه، سوق الحرير، صقار.

شاهدنا منها برومو "سوق الحرير" لـ "بسام الملا" والعمل من بطولة بسام كوسا، سلوم حداد، كاريس بشار، أسعد فضة إضافة لعدد من الممثلين السوريين سيظهرون على قناة "إم بي سي" هذا العام.

ومن الأعمال التي أعلن عنها أيضاً "مقابلة مع السيد آدم" لـ "فادي سليم" تأليفاً وإخراجاً وبطولة الفنان غسان مسعود إلى جانب عدد من الممثلين وسيعرض على قناة أبوظبي.

أما بما يتعلق "بشارع شيكاغو" و"بورتريه" فلم تتحرك كاميرا التصوير حتى اللحظة بعد السماح باستكماله.

أيضاً من الأعمال السورية لهذا العام "حارس القدس" للمخرج باسل الخطيب وتأليف حسن م يوسف، بطولة رشيد عساف وأمل عرفة مع عدد من الفنانين.. ويتناول العمل حكاية المطران كبوجي.

كما سينضم إلى القائمة مسلسل "بروكار" من تأليف سمير هزيم وإخراج محمد زهير رجب وبطولة سلمى المصري، زهير رمضان، ونادين خوري.

وكان قد تحدث الصحفي "أنس فرج" سابقاً ضمن برنامج "نبض العاصمة" أن هذا الموسم "ضعيف" أساساً بشكل محلي بمعزل عن ظهور كورونا، والفيروس أثر بشكل أكبر على الأعمال العربية المشتركة.

بهذا السياق القائمة أيضاً مليئة بأبطال سوريين وبطلات لبنانيات، على رأسها "أولاد آدم" للمخرج الليث حجو والكاتب رامي كوسا، يجمع العمل عدد من الفنانين منهم قيس الشيخ نجيب ومكسيم خليل مع ماغي بو غصن ودانييلا رحمة.

الأنظار أيضاً تتوجه نحو "النحات" من بطولة باسل خياط وتأليف بثينة عوض وإخراج مجدي السميري، فيما يجمع "هوس" عابد فهد وهبة طوجي للمرة الأولى بقصة لناديا الأحمر وإخراج محمد لطفي وكانت شارة العمل "لحظة ياريت" من غناء هبة أيضاً.

"النحات" و"هوس" سيكونان من المسلسلات القصيرة التي تكسر حاجز الثلاثين حلقة إضافة لأعمال أخرى قد تُغير مفهوم الدراما العربية بالعموم.

كما يطل عابد فهد في عمل ثاني "الساحر" إلى جانب ستيفاني صليبا بعد النجاح الذي حققه "دقيقة صمت" العام الفائت، والعمل من تأليف سلام كسيري، سيناريو وحوار حازم سليمان وإخراج عامر فهد.

أيضاً سيعرض "حرملك 2" هذا العام وكان قد صور منذ انتهاء الجزء الأول منه.

أما الدراما المصرية ورغم توقف التصوير لأعمال كثيرة فيها، إلا أنها تشكل عنصر جذاب للمتابعة هذا العام وبشدة، فبعد عرض البرومو الترويجي لمسلسل "النهاية" بدقائق والذي يعد أول مسلسل خيال علمي عربي، من تأليف عمرو سمير عاطف، وإخراج ياسر سامي وبطولة يوسف شريف، حقق ملايين المشاهدات على مواقع التواصل الاجتماعي إضافة لكم كبير من المديح لخطوة كهذه.

كما يعود الفنان عادل إمام بـ "فلانتينو" والفنانة يسرا بـ "دهب عيرة" بعد غياب لسنوات عن الشاشة الصغيرة.

فهل ستبقى الأعمال السورية صاحبة الحصة الأكبر من الورقة؟ أم أنها تفقد مساحتها شيئاً فشيئاً؟